تهاني

امتحانات الثانوية العامة أصبحت كالوباء المدمر..

امتحانات الثانوية العامة أصبحت كالوباء المدمر..

امتحانات الثانوية العامة أصبحت كالوباء المدمر.. الثانوية العامة “قنابل” من الضغوطات يكتوي بنارها الجميع.. بعض الآباء والأمهات ينسون ما كانوا عليه في صغرهم، ويبدؤون بمحاكمة أبنائهم بقولهم “عندما كنت بعمرك، كنت أفعل كذا وكذا، كنت الأول في المدرسة” وهكذا، حتى يتهيأ للابن أنه أمام ملاكين وليسا من لحم ودم، ينشأ الشاب أو الشابة في بيئة…

أفعى الحشيش والمخدرات تجتاح الوطن العربي!!

أفعى الحشيش والمخدرات تجتاح الوطن العربي!!

“أفعى” الحشيش والمخدرات تجتاح الوطن العربي!! أما من سبيل لقطع رأس “الأفعى”؟؟ الحشيش “شجرة القنب” أكثر المخدرات انتشاراً في العالم عموماً وفي الوطن العربي خصوصاً، ذلك لرخص ثمنه وسهولة تعاطيه وتأثيره السريع على الجهاز العصبي المركزي بوصول المادة “الحشيش” من الرئة إلى الدم ومنه إلى أنحاء الدماغ. ما سبب انتشار الحشيش؟؟ إن التطور الحضاري السريع…

بيوت البغاء سرطان يستشري في الوطن العربي!!

بيوت البغاء سرطان يستشري في الوطن العربي!!

“بيوت البغاء” سرطان يستشري في الوطن العربي!! بنات الهوى يفعلن بالرجال ما لم تفعله بندقية ! عناوين استفزازية لكنها ليست “خطاً أحمراً” والسبب أن “بيوت البغاء” تنتشر بكثرة في الوطن العربي، وقد تعددت تسمياتها لكن الهدف واحد وهو الربح المادي، منهم من يسمونها “بيوت البغاء” أو “بيوت الهوى”، وتحت اسم “سياحة جنسية”، وخلف ستار “النوادي…

تجار الأعضاء البشرية شياطين هذا العصر..

تجار الأعضاء البشرية شياطين هذا العصر..

شياطين هذا العصر وسفاحيه سماسرة لجلب الضحايا!! شبكات عالمية متخصصة تتعاون مع قراصنة عرب لخطف الأطفال وقتلهم وبيع أعضائهم للأغنياء!   أجساد الفقراء قطع غيار للأغنياء.. كل عضو له ثمن!! بسبب انتشار الحروب وغياب الأمن تزدهر مافيات الأعضاء البشرية وتعيش عصراً ذهبياً، فلا أحد يخفى عليه ما يحصل في بلادنا العربية من عصابات سمسرة محلية…

المال كالجمال.. يتحوّل أحياناً من نعمة إلى نقمة في يد حديثي النعمة!!

المال كالجمال.. يتحوّل أحياناً من نعمة إلى نقمة في يد حديثي النعمة!!

المال كالجمال.. يتحوّل أحياناً من نعمة إلى نقمة في يد حديثي النعمة!!   أصعب ما في العمر أن نصحو على كذبة قاتلة.. أن تكون كل لحظاتنا السعيدة مجرد وهم، وأصعب ما في الوهم أننا نصدقه أحياناً… والمال هو المتهم الأول والأخير عند بعض الناس عندما يصبح في نظر الكثيرين منهم كغيره من الأكاذيب البراقة التي…

وتبقى روحها حاضرة…

وتبقى روحها حاضرة…

وتبقى روحها حاضرة… تطوف بها غمامة حول القمر فتصعد إليها… تضمها الغمامة ويحتفي بها القمر… مددت يدي إليها… إلى الروح فعادت موجة ليلكية زرقاء… تنشر البهاء والنور لتقول لي سلاماً… تساءلت كيف طيفها توحّد مع النجوم عندما انقشعت سحب مظلمة، اتّحد العالم في أشعة مضيئة… هي روحها! إنها فراشات مطوّقة في الربيع… تحوم بين الأزهار…

حب وياسمين وبنادق..

حب وياسمين وبنادق..

حب وياسمين وبنادق.. في كل صباح .. استيقظ من غفوتي.. أرتشف قهوتي.. أتلمس الأشياء من حولي.. أحدّق في عيون أولادي.. أتعرّف على أمنياتهم الصغيرة.. أحاول لمسها لأزيد ارتباطي بهم.. تلهمني أرضك وسماؤك وجبالك بمطلع القصيدة.. أجلس وحيدة مع أنفاسي وزفرات حنيني.. أرى شمسك تشرق من جديد.. بينما تشتد العواصف وترتفع الأمواج وتتجاذبني الأنواء.. أهرب إليك…

المظاهر بريق وهمي يتراكض وراءه الأغنياء والفقراء

المظاهر بريق وهمي يتراكض وراءه الأغنياء والفقراء

المظاهر بريق وهمي يتراكض وراءه الأغنياء والفقراء حقيبة يد من أهم الماركات العالمية بنصف مليون ليرة سورية و”سنتور” انتقته صاحبته عن طريق الإنترنت بـ “3000” دولار أما “البروش” الألماس الذي ارتدته صاحبته لإحدى المناسبات ثم حلفت يمين بأن لا ترتديه مرة أخرى بعد أن وجدت إحدى المدعوات ترتدي “بروش” مشابه له، فقد كلفها مليونين ليرة…

طريق يمر من فوهة بندقية…

طريق يمر من فوهة بندقية…

طريق يمر من فوهة بندقية… في مثل هذه الأيام.. كان لنا وقفة مع الجنوب اللبناني.. أذبنا أحزان اليأس على جسر الوقت المحبوس بسياج المرارة عندما شاهدنا لحظات عبور الشهداء والأسرى من فلسطين المحتلة.. هؤلاء الأبطال عبروا تحت سماء لم نألفها، سمعنا موسيقا النعال.. كنا نلملم أجزاءنا المتناثرة هنا وهناك، وقلبنا مفعم بطبقات من الندوب نجمع…

الزواج السري… بدايته جنة ونهايته جحيم

الزواج السري… بدايته جنة ونهايته جحيم

الزواج السري… بدايته جنة ونهايته جحيم                            ناقوس خطر يهدد الحياة الأسرية موضوع شائك وجريء ليس لمجرد أن “الجنس” هو الهاجس الرئيسي أو لأن عينة البحث أشخاصاً قد تزوجوا فعلاً بالسر ولكن لأن تلك الظاهرة وصلت إلى ما هو أبعد لمناقشة “الزواج العرفي” أو السري، هذه الظاهرة التي ولدت قوية وهزت أركان الأسرة العربية بقوة، وقد…